ولاحظ المستخدمون اختفاء هواتف آيفون "SE" و "6S" و"6S Plus"، والمفاجأة الأكبر كانت في هاتف"X"  الذي طرحته أبل في الأسواق العام الماضي فقط، وفقا لموقع "بيزنس إنسايدر".
لم يكن اختفاء هاتفي "6S" و"6S Plus" بالتحديد مفاجأة كبرى خصوصا أن أبل تقوم سنويا بالتوقف عن إنتاج وبيع الموديلات الأقدم من هواتفها، عند طرح الجيل الجديد منها.
ولكن المفاجأة كانت في قرار الإيقاف المرجح لهاتف"SE"، الذي طرحته الشركة قبل عامين لاستهداف شريحة معينة من المستخدمين تبحث هواتف آيفون صغيرة الحجم ورخيصة نسبيا.
واعتبر موقع "بيزنس إنسايدر" أن خطوة إيقاف "X"، الذي ظهر بالأسواق نوفمبر الماضي، قد تبدو منطقية خصوصا أن الهاتف الجديد "XS" يبدأ بنفس السعر تقريبا ويمتلك مواصفات تقنية أعلى، مما سيجعل المستخدم بشكل طبيعي يتجه إلى الهاتف الأحدث ويجعل من تواجد هاتفين للشركة بنفس السعر بمواصفات فنية مختلفة أمرا غير مقبول بالنسبة لأبل.
وبعيدا عن هواتف آيفون، فيبدو أن أبل أوقفت أيضا منتج "آير باور" للشحن اللاسلكي الذي قدمته العام الماضي، حيث اختفى بشكل تام من على الموقع الإلكتروني للشركة.