أزمة" تهدد مكافحة الملاريا في أفريقيا

reviews / Add a review
الرئيسية شرق أوسط عالم رياضة اقتصاد علوم وتكنولوجيا منوعات إنفوغرافيك حديث الصور فيديو برامجنا مقالات رأي متابعات Facebook Twitter Google Plus Youtube Instagram RSS Feed الخميس 30 نوفمبر, 2017 - 16:33 بتوقيت أبوظبي التغير المناخي يهدد مواقع تاريخية بالولايات المتحدة 2017-11-30T14:33:30Z موقع جيمس تاون في فرجينيا من النقاط المهددة موقع جيمس تاون في فرجينيا من النقاط المهددة أبوظبي - سكاي نيوز عربية كشفت دراسة حديثة، أن ارتفاع مستوى مياه المحيطات بسبب ذوبان الجليد القطبي جراء تغير المناخ قد يهدد أكثر من 13 ألف موقع أثري وتاريخي في الولايات المتحدة، بحلول نهاية القرن الحالي. ورجح الباحثون أن تغمر المياه المواقع التاريخية في جنوب شرق الولايات المتحدة، مع ارتفاع مستوى مياه المحيطات بمتر تقريبا، في حال استمر الميل الحالي كما هو وارد في النماذج المناخية الموضوعة. وبحسب ما نقلت فرانس برس، فإن أكثر من ألف من المواقع المهددة مدرجة في السجل الوطني للأماكن التاريخية. ومن بين المواقع آثار لهنود القارة الأميركية تعود لأكثر من عشرة آلاف سنة في جيمستاون في فيرجينيا؛ وهي موقع أول مستعمرة بريطانية دائمة على القارة الأميركية. وذكر ديفيد اندرسون، الأستاذ في جامعة تينيسي في نوكسفيل والمعد الرئيسي للدراسة، أن "ارتفاع مستوى المحيطات خلال السنوات المقبلة سيؤدي الى القضاء على عدد كبير من المواقع الأثرية والأبنية والمقابر والمعالم الثقافية المهمة". المحيطات مياه مواقع أثرية الولايات المتحدة إقرأ أيضاً رياضة الفرق السبعة الأولى في التصنيف مع روسيا ترأس المجموعات قبل 15 ساعة يوم قرعة المونديال.. كل ما تريد معرفته عن الحدث الكبير عالم أمبراطور اليابان يتنازل عن العرش في 30 أبريل 2019 قبل 15 ساعة الإمبراطور يتنحى في سابقة بتاريخ اليابان الخميس 30 نوفمبر, 2017 - 16:18 بتوقيت أبوظبي بدء تجربة ثانية للقاح فيروس "الإيدز" 2017-11-30T14:18:02Z بدأت تجربة اللقاح الأول في نوفمبر الماضي بدأت تجربة اللقاح الأول في نوفمبر الماضي أبوظبي - سكاي نيوز عربية أعلن العلماء إطلاق دراسة كبيرة ثانية لقياس فاعلية لقاح لفيروس "إتش.آي.في"، الخميس، لتنتعش الآمال في الوقاية من الفيروس المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) برغم خيبة الأمل في الماضي. وتعني بداية تجربة جديدة تشمل 2600 امرأة في جنوب أفريقيا أن ثمة تجربتين سريريتين كبيرتين للقاح لفيروس (إتش.آي.في) في آن واحد لأول مرة منذ ما يربو على عشر سنوات. والدراسة الجديدة تختبر مركبا من لقاحين طورتهما جونسون آندجونسون مع المعاهد الوطنية الأميركية للصحة ومؤسسة بيل وميلينداغيتس. وبدأت تجربة اللقاح الأول الذي دعمته أيضا المعاهد الوطنية للصحة في نوفمبر الماضي. وتهدف الدراستان إلى البناء على النجاح المتواضع الذي حققته تجربة سابقة في تايلاند عام 2009 حيث أظهر لقاح سابق انحسار الإصابات بنسبة 31 بالمئة. وقال بول ستوفلز كبير المسؤولين العلميين في جونسون آند جونسون"إننا نحقق تقدما" وعبر عن اعتقاده في إمكانية تحقيق فاعلية بنسبة تفوق 50 بالمئة. ويستلزم اللقاحان الجديدان جرعة لتحفيز الجهاز المناعي وحقنة ثانية لتعزيز استجابة الجسم. ويستخدم لقاح جونسون آند جونسون تكنولوجيا لدمج بروتينات تحفيز المناعة من سلالات مختلفة لفيروس (إتش.آي.في) لتمثل أنماطا مختلفة من الفيروس حول العالم وهو ما يفترض أن ينتج لقاحا "عالميا". ويمثل تحور فيروس (إتش.آي.في) أحد أسباب صعوبة إنتاج لقاح في الماضي. ورغم أن أدوية (إتش.آي.في) الحديثة حولت المرض من فتاك إلى مزمن يعتقد أن اللقاح مهم نظرا لتزايد عدد المصابين. ويوجد نحو 37 مليون مصاب بفيروس (إتش.آي.في) في مختلف أرجاء العالم، أصيب منهم 1.8 مليون العام الماضي. أخبار الصحة تجربة لقاح إتش.آي.في لقاح لقاح جديد فيروس فيروس فتاك إقرأ أيضاً رياضة . قبل 14 ساعة قرعة المونديال.. مصير 32 منتخبا بأيدي 8 من أساطير الكرة عالم وفاة متهم بجرائم حرب بعد تجرع السم قبل 10 ساعات كرواتيا تطرح عدة أسئلة حول "انتحار الجنرال" الخميس 30 نوفمبر, 2017 - 16:15 بتوقيت أبوظبي أزمة" تهدد مكافحة الملاريا في أفريقيا 2017-11-30T14:15:09Z أكثر من 438 ألف شخص يموتون سنويا بسبب الملاريا أكثر من 438 ألف شخص يموتون سنويا بسبب الملاريا أبوظبي - سكاي نيوز عربية أظهرت أكبر دراسة جينية للبعوض أن قدرته على مقاومة المبيدات الحشرية تتطور بسرعة وأنها آخذة في الانتشار في أفريقيا، مما يجعل ملايين الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بمرض الملاريا. وقال علماء بريطانيون قادوا الدراسة إن مقاومة البعوض المتزايدة لوسائل المكافحة، التي ساهمت في الحد من حالات الإصابة بالمرض منذ عام 2000 تهدد الآن "بإخراج جهود السيطرة على الملاريا عن مسارها" في أفريقيا. ومن وسائل مكافحة الملاريا ناموسيات للوقاية من المرض ورش المبيدات الحشرية. وقال مارتن دونلي من كلية الطب الاستوائي في ليفربول والذي شارك في الدراسة مع فريق من معهد (ويلكم تراست سانغر) البريطاني: "تظهر دراستنا التحديات الصعبة التي تواجه الجهود العامة لمكافحة البعوض والسيطرة والحد من مقاومة المبيدات". وتظهر أحدث بيانات لمنظمة الصحة العالمية أن 216 مليون شخص أصيبوا العام الماضي بطفيل الملاريا، الذي ينتقل إلى الدم بواسطة بعوض الأنوفيليس. وقتل المرض 445 ألف شخص عام 2016 غالبيتهم أطفال في منطقة أفريقيا جنوب الصحراء. وأظهرت بيانات الجينوم أيضا أن المقاومة السريعة للمبيدات ترجع على ما يبدو إلى متغيرات جينية لم تكن معروفة من قبل داخل جينات معينة. وقال العلماء إن هذه المتغيرات الجينية لا تظهر فقط في أجزاء مختلفة من أفريقيا بل تنتشر عبر القارة بواسطة هجرة البعوض.

Descriptions


Similar Products

7592830357276439145

Add a review