هنفصل هدومنا لنفسنا.. منال بتعلم البنات التفصيل أونلاين من الباترون للتقفيل

reviews / Add a review
بين نار الأسعار التى ترتفع يومًا بعد آخر للملابس الجاهزة، ونار المعاناة فى العثور على ترزى محترف يلتزم بالمواعيد وينتج الملابس مثل المطلوبة تمامًا، تقف البنات فى حيرة وقد أصبحت الملابس التى كانت تستمتع بشرائها واقتنائها أزمة كبيرة وخطوة تؤجلها لآخر لحظة. هذه المعاناة التى تلمسها كل فتاة عرفتها أيضًا "منال عبدالمهيمن" مدرسة الباترون التى رأت الحل هو أن تتعلم كل فتاة الخياطة وتتمكن من تفصيل ملابسها بنفسها.

Descriptions


منال

 
"ليه تشترى لبس غالى مع إنك ممكن تعمليه بأقل تكلفة" الشعار الذى رفعته "منال" على "فيسبوك" حين أنشأت أكاديميتها لتعليم الفتيات التفصيل عبر موقع 
 
التواصل الاجتماعى، بشكل مجانى تمامًا كحل مناسب فى مواجهة نار الأسعار وندرة الخياطين الذين لا يغالون فى الأسعار ولا يماطلون فى المواعيد وتخرج الملابس من أيديهم احترافية تمامًا.
 
تحت عنوان "Menna Fashion" بدأت "منال" خطواتها لتأسيس هذه الأكاديمية الإلكترونية وتقول لـ"اليوم السابع": "انطلقنا قبل شهر تقريبًا من الآن بهدف مساعدة كل امرأة على تفصيل ملابسها بنفسها من جهة، ومن جهة أخرى توفر الكثير من المال الذى ينفق على الملابس الجاهزة وتستفيد من وقتها".
 
صفحة منال لتعليم التفصيلصفحة منال لتعليم التفصيل
نشرت القناة عدد من مقاطع الفيديو بدءًا من أدوات التفصيل وطريقة رسم الباترون ثم طريقة قص القماش وصولاً للتفاصيل الصغيرة من تركيب السوستة وتركيب البطانة وتقول: "حتى الآن قدمنا عبر القناة أساسيات التفصيل، وبدأنا بتفصيل البلوزة والجيبة والبنطلون وبدأت الناس تراسلنا وينفذوا ملابسهم بنفسهم".
 
وتضيف "أطلقت القناة بمساعدة ابنتى "منة" واخترت لها اسمها، وانطلقنا منذ شهر تقريبًا على "يوتيوب" و"فيسبوك" و"انستجرام" لنقدم مقاطع فيديو تعليمية مجانية للفتيات تعلمهم الخياطة خطوة بخطوة، ونقدم لهم الاستشارات والمعونة فى هذا المجال".
 
وتوضح "منال": "أنا فى الأساس مدرسة باترون ومجهودى قاصر فى محيط الأسرة وليس نشاط تجارى، وأستعين بابنتى لإنتاج مقاطع الفيديو ونشرها على الإنترنت".
 
 

Similar Products

7951690097199094956

Add a review